الرئيسيه التسجيل

.::||[ آخر المشاركات ]||::.
هام يا غير مسجل [ الكاتب : مهيد رسلان - آخر الردود : خالددفع الله - ]       »     السوكي مدينة تحتل سقف الذاكرة ^ [ الكاتب : وليد محمد طه - آخر الردود : وليد محمد طه - ]       »     ((الجهنّميِّة )) [ الكاتب : وليد محمد طه - آخر الردود : وليد محمد طه - ]       »     السعودية [ الكاتب : الشفيع العشاري - آخر الردود : متوكل عبدالله - ]       »     أروع قصة في صفاء النية [ الكاتب : متوكل عبدالله - آخر الردود : عصام ودالحاج - ]       »     أمي ومراحل حياتي [ الكاتب : متوكل عبدالله - آخر الردود : عصام ودالحاج - ]       »     السفير عماد بدر [ الكاتب : د . عادل علي كبار - آخر الردود : أمين عبدالله - ]       »     للصورة قصة [ الكاتب : د . عادل علي كبار - آخر الردود : أمين عبدالله - ]       »     مقتطفات أعجبتني ,, لعلها تعجبكم أيضاً [ الكاتب : متوكل عبدالله - آخر الردود : مهديكا - ]       »     فلا تنسى وعد الله [ الكاتب : متوكل عبدالله - آخر الردود : مهديكا - ]       »    



الإهداءات



إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-09-2012, 04:55 PM   #1
عضو مشارك
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
المشاركات: 49
وليد محمد طه is on a distinguished road
افتراضي ((الجهنّميِّة ))

على سيرة المطر ....

على سيرة النيل وهو يمتلئ ويفيض...

على سيرة عبيرها ... على سيرتها ....
__________________
إذا لم تكن مطرا يا حبيبي ...
فكن شجرا مشبعا بالخصوبة ...
كن شجرا

وإن لم تكن شجرا يا حبيبي

فكن حجرا مشبعا بالرطوبة...
كن حجرا
وإن لم تكن حجرا يا حبيبي ...
فكن قمرا في منام الحبيبة...
كن قمرا

أمرأةٌ كانت تلَّقي إبنها طُرقاً للحياة في محفل جنازته...

(محمود درويش )
وليد محمد طه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-09-2012, 05:08 PM   #2
عضو مشارك
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
المشاركات: 49
وليد محمد طه is on a distinguished road
افتراضي رد: ((الجهنّميِّة ))

تستقيم بكبرياء ، ممشوقة ، فارعة طولاً فى ركنٌها القصى فى مجيئها وذهابها
أيا قصرها المنيف .. أيا حكاية صباى .. أيا جهنميتي الصغيرة او تذكرين كيف كنتى تزهرين فى كل المواسم ، فى كل خاطرة تجيئين مع مولد النور تتوهجين ..أو تذكرى ؟
يقفطونك لا تبالين .. يقطعونك لا تبالين يحملونك الى الأفراح تبتسمين ، يضعونك هنالك تجودين بكل عبيرك ثم تنامين
أياااااا حكايتى
__________________
إذا لم تكن مطرا يا حبيبي ...
فكن شجرا مشبعا بالخصوبة ...
كن شجرا

وإن لم تكن شجرا يا حبيبي

فكن حجرا مشبعا بالرطوبة...
كن حجرا
وإن لم تكن حجرا يا حبيبي ...
فكن قمرا في منام الحبيبة...
كن قمرا

أمرأةٌ كانت تلَّقي إبنها طُرقاً للحياة في محفل جنازته...

(محمود درويش )
وليد محمد طه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-09-2012, 05:11 PM   #3
عضو مشارك
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
المشاركات: 49
وليد محمد طه is on a distinguished road
افتراضي رد: ((الجهنّميِّة ))

كركرت السماء وزمجرت رعودها وأضاء سنا البرق ...وهطلت مياه السحب بشدة
ركضّتُ بعنف وفى خاطرى قلق كثيف ، خوفٌ إعتراني قدماى نخرت عباب الطين كنمر يعدو خلف طريدته ...على أصل إليها ،، امنع لسعات المطر عن وجهها الندى ، أحمى غصنها لأن لا ينكسر

وجدتها كأن شئ لم يكن إزادات فتنة وزادت حمرتها ..إهتزت من فرط إهتزازها أينعت ، لفحتها خطوات النسيم فحملتها الخواطر الى الجوار ، لم تحدث صوتاً أو لعلها دندنت فى سرها
أدركتُ
**
__________________
إذا لم تكن مطرا يا حبيبي ...
فكن شجرا مشبعا بالخصوبة ...
كن شجرا

وإن لم تكن شجرا يا حبيبي

فكن حجرا مشبعا بالرطوبة...
كن حجرا
وإن لم تكن حجرا يا حبيبي ...
فكن قمرا في منام الحبيبة...
كن قمرا

أمرأةٌ كانت تلَّقي إبنها طُرقاً للحياة في محفل جنازته...

(محمود درويش )
وليد محمد طه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 18-09-2012, 07:21 PM   #4
السكرتير العام
 
الصورة الرمزية ياسر المريود
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
المشاركات: 2,286
ياسر المريود is on a distinguished road
افتراضي رد: ((الجهنّميِّة ))

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة وليد محمد طه مشاهدة المشاركة
كركرت السماء وزمجرت رعودها وأضاء سنا البرق ...وهطلت مياه السحب بشدة
ركضّتُ بعنف وفى خاطرى قلق كثيف ، خوفٌ إعتراني قدماى نخرت عباب الطين كنمر يعدو خلف طريدته ...على أصل إليها ،، امنع لسعات المطر عن وجهها الندى ، أحمى غصنها لأن لا ينكسر

وجدتها كأن شئ لم يكن إزادات فتنة وزادت حمرتها ..إهتزت من فرط إهتزازها أينعت ، لفحتها خطوات النسيم فحملتها الخواطر الى الجوار ، لم تحدث صوتاً أو لعلها دندنت فى سرها
أدركتُ
**

وليد

لك الاشواق بلا حدود

النص رائع ... عند قرأتي له، احسست بشعور دافء وجميل ، بل لعله حملني الي ذكريات جميلة بالسوكي منتصف الثمانينات
حينها كنا في بداية سنوات المراهقة ..

كانت (سوق الاكشاك) بالسوكي عالم واسع وعريض وجميل
ورغم انها كانت من المناطق المحرّم علينا ارتيادها (نحن تلاميذ المدارس ... ويُسال الاستاذ ابولكيك عن ذلك)
لكنها كانت عالم يمس شغاف قلوبنا ... ويملأها رهبة و .. (رغبة)

والاكشاك لمن لم يعايش تلك الفترة ، هي سوق تديرة بعض "النسوة" ، ويتم فيه بيع الاكلات الشهية .. والمشروبات العتيقة ... واشياء اخري اجمل منهما @

اذكر في ذلك الوقت كانت احداهن (......) نبعا للجمال وحقلا مزدان بالفتنة
وقد فُتنّ بها .. وأُعجبن ايما اعجاب

اعتقد ان كلامك الجميل ايقظ في داخلي ذكريات تلك الحسناء ... !
متعها الله بالصحة والعافية

وتقبل مروري[email protected]
__________________
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

رَبِّ اجْعَلْنِي مُقِيمَ الصَّلاَةِ وَمِن ذُرِّيَّتِي رَبَّنَا وَتَقَبَّلْ دُعَاء
رَبَّنَا اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِلْمُؤْمِنِينَ يَوْمَ يَقُومُ الْحِسَابُ

التعديل الأخير تم بواسطة ياسر المريود ; 19-09-2012 الساعة 10:09 AM
ياسر المريود غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 19-09-2012, 08:18 AM   #5
عضو مشارك
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
المشاركات: 49
وليد محمد طه is on a distinguished road
افتراضي رد: ((الجهنّميِّة ))

ا
العزيز ياسر إزيك ياخى ووينك؟!

مالك ياخى مكبر الموضوع كده ؟!

الموضوع كلو مجرد "جهنمية" ما اكتر
(وش غامز)

كُن بخير عزيزي،،،
__________________
إذا لم تكن مطرا يا حبيبي ...
فكن شجرا مشبعا بالخصوبة ...
كن شجرا

وإن لم تكن شجرا يا حبيبي

فكن حجرا مشبعا بالرطوبة...
كن حجرا
وإن لم تكن حجرا يا حبيبي ...
فكن قمرا في منام الحبيبة...
كن قمرا

أمرأةٌ كانت تلَّقي إبنها طُرقاً للحياة في محفل جنازته...

(محمود درويش )
وليد محمد طه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-06-2015, 04:42 PM   #6
عضو مشارك
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
المشاركات: 49
وليد محمد طه is on a distinguished road
افتراضي رد: ((الجهنّميِّة ))

ما باله قد تسرّب ..أُمسيات عصيّة متمردة !!
__________________
إذا لم تكن مطرا يا حبيبي ...
فكن شجرا مشبعا بالخصوبة ...
كن شجرا

وإن لم تكن شجرا يا حبيبي

فكن حجرا مشبعا بالرطوبة...
كن حجرا
وإن لم تكن حجرا يا حبيبي ...
فكن قمرا في منام الحبيبة...
كن قمرا

أمرأةٌ كانت تلَّقي إبنها طُرقاً للحياة في محفل جنازته...

(محمود درويش )
وليد محمد طه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:08 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.